الهلال الأحمر المصري يوزع 650 طنًا مساعدات للعائلات المتضررة في شمال سيناء بالتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر

بدأ الهلال الأحمر المصري، بالتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر، توزيع المساعدات الغذائية ومجموعات النظافة الشخصية والبطاطين على الالاف من العائلات في شمال سيناء. 
ويهدف توزيع المساعدات الذي يقوم به متطوعو الهلال الأحمر المصري خلال شهر يناير الجاري إلى تخفيف اثار الأحداث في شمال سيناء عن العائلات المتضررة هناك. 
هذه هي المرة الثالثة التي يقوم فيها الهلال الأحمر المصري بدعم من اللجنة الدولية للصليب الأحمر بالاستجابة للاحتياجات الانسانية في شمال سيناء. إذ سبق أن جرى في فبراير 2017 توزيع 110 أطنان من المساعدات الغذائية و20 ألف بطانية للعديد من العائلات، تبعه توزيع ثان في ديسمبر 2017 ل نحو 550 طنًا شمل مساعدات غذائية ومواد النظافة وأغطية بلاستيكية لتحسين ظروف إقامتهم خلال فصل الشتاء والأمطار.
وتعتبر عملية التوزيع هذه إحدى ثمار التعاون بين الهلال الأحمر المصري واللجنة الدولية للصليب الأحمر، للعمل على تقديم المساعدات الإنسانية والحفاظ على الروابط الأسرية للأشخاص المتضررين من العنف المنظم وحالات الطوارئ في مصر والخارج، وكذلك دعم قدرات الهلال الأحمر المصري في الاستجابة لتلك الحالات، انطلاقًا من مبادئ الإنسانية والحيادية والاستقلالية وعدم التحيز التي تميز عمل الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر.

اترك رد