رئيس الهلال الأحمر السعوي يفتتح ورشة عمل لتطوير العمل الإسعافي الميداني

نظمت هيئة الهلال الأحمر السعودي ورشة عمل حول “الشؤون الإسعافية” لمنسوبيها العاملين في الميدان في مختلف مناطق المملكة، وذلك بحضور معالي رئيس الهيئة الدكتور محمد بن عبد الله القاسم، حيث تستمر الورشة لمدة 3 أيام.

وبدأت الورشة بكلمة لمعالي رئيس الهيئة الدكتور محمد بن عبد الله القاسم، أعرب خلالها عن شكره وتقديره لكافة منسوبي الهيئة العاملين في الميدان على الجهود التي يقومون بها لاسيما وأنهم يمثلون جوهر عمل الهيئة ويصارعون الوقت للاستجابة لكافة البلاغات الإسعافية بمختلف مناطق المملكة للمحافظة على سلامة المواطنين.

وأكد معاليه على أهمية الاستفادة من ورش العمل التي تحرص الهيئة على تنظيمها بشكل مستمر طوال العام، لتذليل كافة العقبات وطرح الحلول للمشكلات التي تواجههم أثناء العمل الميداني، إضافة إلى الاستماع للمقترحات والنماذج الناجحة التي تم اعتمادها في الفروع وساهمت في تحسين جودة العمل الميداني.

وناقشت الورشة سبل تطوير العمل الإسعافي بما في ذلك تطوير غرف العمليات المركزية بالمناطق، كما تم استعراض برنامج المستجيب الأول وخطط ودور الإدارات الطبية بالمناطق ومعرفة احتياجاتها سواء على المستوى الطبي أو على مستوى التدريب، بالإضافة الى بحث إمكانية دعم المراكز الإسعافية بالفرق التطوعية.

وتناولت الورشة قياس مؤشرات الأداء للإدارات التي تعنى بتقديم الخدمة الإسعافية والمجتمعية داخل الهيئة، ومناقشة أوضاع العاملين على تقديم الخدمة الإسعافية من مسعفين وأخصائيين وأطباء ومشرفين على المراكز الإسعافية،  وإطلاعهم على آلية إستقبال طلبات النقل وشروطها، بالإضافة إلى الأسباب التي يتم بموجبها رفض طلبات نقل العاملين في الميدان من منسوبي الهيئة  بين المراكز أو المناطق.

وتناولت الورشة البروتوكول الطبي المعمول به في هيئة الهلال الأحمر السعودي وبروتوكول التطوع، بالإضافة إلى مناقشة خطط الكوارث التي تعمل بها في مواجهة الكوارث.

المصدر: https://www.srca.org.sa/ar/Media/AuthorityNews/2162

Advertisements

اترك رد