الهلال الأحمر الكويتي والهلال العراقي يوقعان اتفاقية لتأمين عيادات متنقلة للنازحين

راضية صحراوي – موقع الإعلام الإلكتروني

اعلنت جمعية الهلال الأحمر الكويتي تبرعها بثلاث عيادات طبية متنقلة للنازحين العراقيين في مناطق النزوح والمتضررة في العراق بهدف توفير وتلبية الاحتياجات الصحية للسكان هناك.
جاء ذلك في تصريح لرئيس مجلس ادارة الجمعية الدكتور هلال الساير عقب توقيع اتفاقية التبرع مع رئيس جمعية الهلال الاحمر العراقي الدكتور ياسين عباس على هامش الدورة ال44 للمنظمة العربية للهلال الاحمر والصليب الاحمر المنعقدة بالكويت بحضور الأمين العام للمنظمة الدكتور صالح بن حمد السحيباني .

وقال الساير ان الجمعية ستواصل دعمها للنازحين العراقيين تحت شعار (الكويت بجانبكم) إذ سيتم تسليم العيادات المتنقلة إلى جمعية الهلال الاحمر العراقي التي ستعمل على توزيعها في أماكن نزوح العراقيين ، وأضاف أنه سيتم توزيع هذه العيادات فورا في أجزاء من العراق للحاجة الماسة لها لافتا إلى أن هذه العيادات المتنقلة مصممة حسب الطلب للمقيمين في أماكن يصعب فيها الحصول على خدمات الرعاية الصحية كالمخيمات. وأكد أهمية وجود هذه العيادات لتقديم الرعاية الصحية والوصول إلى أقرب نقطة ممكنة للنازحين العراقيين لتقديم العلاجات الطبية والصحية لهم.

وبين ان كل عيادة بإمكانها إجراء الفحوصات للمرضى وتطعيم الأطفال وإجراء وتأكيد التشخيصات المختبرية للأمراض وعلاج الحالات البسيطة كالالتهابات الجلدية والجروح الطفيفة وحالات الجفاف. وأوضح الساير ان العيادة المتنقلة جزء من المساعدات التي يقدمها الهلال الأحمر الكويتي للنازحين العراقيين في محاولة للتخفيف من حجم معاناتهم الإنسانية لاسيما في المجال الصحي.

من جانبه قال رئيس مجلس ادارة جمعية الهلال الاحمر العراقي الدكتور ياسين عباس ان “الكويت كبيرة جدا بدعمها الانساني و بعطائها الذي تقدمه للنازحين في المحافظات العراقية”. مشيداً بالدور الكبير الذي تقوم به جمعية الهلال الاحمر الكويتي في اغاثة النازحين العراقيين وتخفيف معاناتهم على مختلف المستويات معربا عن بالغ شكره لاسهامات الهلال الاحمر في توفير ثلاث عيادات متنقلة للمحافظات العراقية. واشار الى ان الهلال الاحمر الكويتي لا يألو جهدا في سبيل تقديم الدعم الطبي والخدمات العلاجية للنازحين العراقيين عبر تلك العيادات ضمن دورها الإنساني والإغاثي في العراق ومد يد العون والمساعدة للفئات المعوزة من المرضى والوصول إليهم في منازلهم وأماكن تواجدهم ومدهم باحتياجاتهم. وأوضح عباس ان الهلال الاحمر الكويتي نفذت العديد من المشاريع الانسانية والاغاثية للنازحين العراقيين في مختلف المحافظات العراقية.

وفي سياق الاتفاقية ، ثمن الدكتور صالح بن حمد السحيباني الأمين العام للمنظمة العربية للهلال الاحمر والصليب الاحمر جهود جمعية الهلال الاحمر الكويتي نحو العمل الإغاثي والإنساني ، وسرعة استجابته ، ووقوفه المشرف في خدمة الإنسانية . ونوه أيضا بجهود الهلال الأحمر العراقي في هذه المرحلة الهامة من مراحل العودة والكينونة العراقية ، مؤكدا أن عالمنا الْيَوْمَ وبقدر ما تواجه جمعيات الهلال الاحمر والصليب الاحمر من تحديات داخلية إلا اننا كفريق انساني لابد ان نقف معها ونعمل على توحيد جهود وبناء قدراتها وتنفيذ برامج التؤامة بينها ، مستلهمة من التجارب الرائدة والبرامج المتميزة لجمعياتنا العربية التي أصبحت نماذج في العمل الإنساني نتيجة هذه المآسي التي تعج بها المنطقة العربية . وأكد حرص المنظمة على دورها في العمل الانساني من حيث التنسيق وبناء القدرات وابتكار المبادرات ودفع الجهود نحو بناء مذكرات العمل الانساني المشترك والخروج ببرامج تؤامة توحد الجهود وتلبي الاحتياجات .

المصدر: الأمانة العامة للمنظمة العربية للهلال الاحمر والصليب الاحمر

Advertisements

اترك رد