محافظ نينوى يجهش بالبكاء خلال أجتماع عن النازحين في منظمة RNVDO

أجهش محافظ نينوى، السيد منصور المرعيد بالبكاء تأثراً خلال حضوره اجتماعاً مع أدارة منظمة نينوى التطوعية لإغاثة النازحين RNVDO .
ولَم يتمالك المرعيد مشاعره فأجهش باكياً وهو يستمع الى عرض بالصوت والصورة عن استمرار معاناة النازحين في مخيمات الجدعة التي تديرها منظمة RNVDO، لدرجة انه آثر تعليق الاجتماع مختلياً بنفسه لبضعة دقائق قبل ان يعود ويواصل حضوره.
واعلن السيد المحافظ خلال الاجتماع عن تكريس إمكانيات المحافظة لتوفير كل ما يمكن توفيره لملف النازحين خصوصاً والملفات الانسانية والخدمية المختلفة لعموم أهالي نينوى، مشيداً بالدور الريادي المهم الذي تضطلع به منظمة RNVDO في مجالي دعم النازحين وتبنى المشاريع المجتمعية المختلفة لاهالي مدينة الموصل.
ووجه المرعيد يفتح قناة تواصل مستمرة مع منظمة RNVDO، لوضع التوصيات المتعلقة بأحوال النازحين او مختلف أشكال المعاناة التي يواجهها المواطن في محافظة نينوى، على طاولة التطبيق العملي المباشر والسريع، مؤكداً أنه عازم على وضع حد لما يعانيه المواطن في المحافظة من أزمات.
وعُرضت خلال الاجتماع الذي حضره الدكتور عرفان النعيمي وعدد من موظفي المنظمة، دراسة علمية شاملة توثق بالأرقام والبيانات احتياجات النازحين في مخيمات النزوح، فضلاً عن توصيات محددة بشإن مجمل التحديات التي تواجهها محافظة نينوى.

المصدر: منظمة RNVDO

Advertisements

اترك رد