“حمزة” يرتِّب الأمل على رفوف دكانه الجديد

المصدر: الهلال الأحمر العربي السوري الهلال الاحمر العربي السوري

كان حمزة كلّما حاولَ النهوض تذكَّر أنه بقدمٍ واحدة، فتضيق به الدنيا بعد خسارة طرفهِ خلال سنوات الأزمة، لكنّ حبّه لعائلتهِ وأطفالهِ جعله ينهض من جديد على قدمٍ من الأمل، فكان متطوعو  الهلال الأحمر العربي السوري إلى جانبه لمساندته في رحلة البدء من جديد. حصل حمزة (36 عاماً) على واحدة من منح المشاريع الصغيرة، فافتتح بقاليته الصغيرة التي تحمل على رفوفها آمالاً كبيرة بأن الغد سيكون أفضل. “اليوم أستطيع تأمين احتياجات أطفالي دون أن أحتاج أحد” عبارة أنهى بها حمزة كل حزن الأيام الماضية معلناً انطلاقةً جديدة ملؤها الإصرار والرضا. يذكر أن حمزة واحد من 100 شخص استفادو من منح المشاريع الصغيرة لبرنامج سبل العيش في منطقة #مخيم_الوافدين في القنيطرة، وذلك بدعمٍ من اللجنة الدولية للصليب الأحمر.

Advertisements

اترك رد