جمعية أصدقاء الرضاعة الطبيعية بالشارقة تشارك في الملتقى الإقليمي لأصحاب الهمم

المصدر: (وام)

شاركت جمعية أصدقاء الرضاعة الطبيعية – إحدى الجمعيات التابعة لإدارة التثقيف الصحي في المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة – في الملتقى الإقليمي لأصحاب الهمم “سعادتنا بينكم”، الذي نظمته مكتبة “أقرأ واستمتع” تحت رعاية الشيخة شمسة بنت حشر آل مكتوم الرئيسة الفخرية للمكتبة عضو مجلس إدارة اتحاد الطائرة رئيسة لجنة المنتخبات الوطنية، وذلك بالتزامن مع اليوم العالمي لأصحاب الهمم في إطار حرصها على تعزيز التعاون وعقد الشراكات الفاعلة على المستويين المحلي والإقليمي ودعم المبادرات الإنسانية الهادفة والتي تحقق التطلعات في الاهتمام بأصحاب الهمم.

ويهدف الملتقى – الذي شهد مشاركة أكثر من 15 مؤسسة محلية وإقليمية متخصصة في مجال رعاية أصحاب الهمم، وحضرته سعادة وداد بو شنين، مؤسس ورئيس مجلس إدارة مكتبة “أقرأ واستمتع”، وسعادة المهندسة خولة عبد العزيز النومان رئيس جمعية أصدقاء الرضاعة الطبيعية، وعدد من أصحاب الهمم وحشد من أفراد المجتمع -.. إلى عرض خدمات الرعاية والدعم التي تقدمها المؤسسات الحكومية والخاصة في الإمارات ودول المنطقة لفئات أصحاب الهمم، بالإضافة إلى تبادل المعلومات والخبرات والتجارب حول أفضل الممارسات العالمية المتبعة في مجال دمج وتمكين أصحاب الهمم في محيطهم الاجتماعي وفي بيئة العمل.

وثمنت سعادة المهندسة خولة عبد العزيز النومان جهود مكتبة “أقرأ واستمتع” في تنظيم هذا الحدث الإقليمي الذي يهدف إلى تعزيز العمل لدعم وضمان حقوق أصحاب الهمم وتحقيق رفاههم في جميع المجالات الاجتماعية والصحية، بالإضافة إلى تسليط الضوء على الدعم الذي يحظى به أصحاب الهمم على مستوى الإمارات من القيادة الرشيدة للدولة التي جعلت الأولوية للاستثمار في الإنسان، ومنحت أصحاب الهمم جميع الحقوق والامتيازات التي تجعلهم أفرادا منتجين مساهمين في بناء وتنمية وطنهم.

وأشارت إلى العمل الكبير الذي تضطلع به إمارة الشارقة في هذا المجال، والذي ساهم في تواجدها العالمي على الخارطة الإنسانية التي تهتم بفئة أصحاب الهمم، والتي جاءت ثمرة للاهتمام الكبير لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ، بأصحاب الهمم، وتوجيهات سموه الحكيمة بتوفير كافة الإمكانيات والوسائل لتحقيق دمجهم وإظهار مواهبهم، والذي ساهم في إطلاق الطاقات الكامنة لهذه الفئة، وأصبحت لهم مساهمتهم في حركة المجتمع.

وقالت إن جمعية أصدقاء الرضاعة الطبيعية وبرعاية ودعم من قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، تحرص دوماً على أن تكون شريكاً وحاضراً في كافة المبادرات التي من شأنها تقديم الدعم لأصحاب الهمم.

وأضافت إن الجمعية تسعى سنويا على إطلاق جملة من البرامج الفاعلة في هذا الشأن، مشيرة إلى أهم المبادرات التي نفذتها الجمعية في إطار سعيها لدعم أصحاب الهمم ومن أبرزها محاضرة عن التأخر اللغوي والاضطرابات النطقية لدى الأطفال، بالاضافة إلى المشاركة بتقديم محاضرة خلال المؤتمر عن طريق مرشدة رضاعة ملهمة تحدثت عن تجربتها مع أطفالها من أصحاب الهمم كما قامت الجمعية بالتبرع بكرسي متحرك لمدينة الشارقة للخدمات الإنسانية بالتعاون مع مركز مشيرف بعجمان ومتطوعات الجمعية ، بالإضافة إلى مساعدة بعض الأمهات من أصحاب الهمم أو ممن لديهن أطفال من ذوي الهمم وتعزيز مستوى الوعي الصحي لهن في كيفية رعاية أطفالهن، وتقديم أجهزة للرضاعة الطبيعية لهن وإعفائهن من رسوم الإيجار، وكذلك تقديم الإرشادات الصحية للأمهات ودعمهن من الناحية الصحية والنفسية لتخطي مرحلة الرضاعة الطبيعية مع أطفالهن.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.