“هيئة الطوارئ المدنية في لبنان” تقريرا بأعمالها خلال سنة 2020

المصدر: (NNA)

وزعت “هيئة الطوارئ المدنية في لبنان” تقريرا بأعمالها خلال سنة 2020 أكدت فيه “الاستمرار بأداء رسالتها الاجتماعية الانسانية في كل المناطق اللبنانية وفي خدمة جميع اللبنانيين من دون تمييز”، ولخصت نشاطاتها ومبادراتها سنة 2020 كالآتي:

  • توزيع 6000 حصة غذائية على مراحل لمساعدة المواطنين على تخطي الأزمة الاقتصادية التي نتجت بسبب جائحة كورونا، وذلك بطريقة مباشرة للمستفيدين في مختلف المناطق اللبنانية عبر المتطوعين وبالتنسيق مع وزارة الداخلية والبلديات والمحافظين.
  • وهب ممر تعقيم كبير لصالح محافظة لبنان الجنوبي (سرايا صيدا) ولصالح الفوج المجوقل في الجيش اللبناني (ثكنة داني حرب – غوسطا).
  • وهب 2000 كمامة لصالح بلدية القلمون و2000 كمامة لصالح قائمقامية جبيل لتوزيعها على المواطنين لاستخدامها وقاية من كورونا.
  • وهب 4 ماكينات تعقيم صغيرة لصالح محافظة جبل لبنان لاستخدامها في تعقيم الغرف والمكاتب.
  • وهب انتاج اعلان توعوي لصالح المديرية العامة لامن الدولة حول مخاطر كورونا وضرورة التزام التدابير الوقائية.
  • توزيع 3000 حصة غذائية على المتضررين من جراء انفجار مرفأ بيروت المشؤوم في 4 آب 2020 بطريقة مباشرة للمستفيدين وبالتعاون مع غرفة الطوارئ المتقدمة في الجيش اللبناني.

-المساهمة في رفع الأنقاض والركام والزجاج من شوارع بيروت الكبرى عبر فرق من المتطوعين (حوالى 250 متطوعا) لمدة اسبوعين بالتعاون مع غرفة التجارة والصناعة والزراعة في بيروت وجبل لبنان والهيئة العليا للاغاثة وغرفة الطوارئ المتقدمة في الجيش اللبناني.

  • وضع عدد من الآليات (جرافات وشاحنات) بتصرف الهيئة العليا للاغاثة وغرفة الطوارئ المتقدمة، بالتعاون مع اتحاد رجال وسيدات الاعمال الشباب في لبنان لمدة 10 ايام للمساعدة على رفع الانقاص والركام والزجاج من شوارع بيروت الكبرى.
  • توزيع 5000 ربطة خبز على العائلات الاكثر حاجة في مناطق الشمال خلال شهر كانون الاول 2020 بالتعاون مع الجيش اللبناني – فرع مخابرات الشمال.
  • توزيع هدايا على 5000 طفل في مختلف المناطق اللبنانية بمناسبة حلول الاعياد المجيدة للمساهمة في ادخال السعادة والفرحة الى قلوبهم بالرغم من الاوضاع الاقتصادية السيئة.
  • تقديم مساعدات مرضية لـ 8 مستفيدين ومساعدات تعليمية لـ 4 مستفيدين ومساعدة رياضية لاكاديمية واحدة.

وتلقت الهيئة كتب شكر على جهودها من كل من: وزير الداخلية والبلديات في حكومة تصريف الأعمال العميد محمد فهمي، قائد الجيش العماد جوزاف عون، درع تكريمية من قيادة الفوج المجوقل في الجيش.

وتمنت الهيئة “للبنانيين عموما عاما جديدا لا يشبه الذي مضى على الاطلاق، يحمل معه بشائر الخير والامن والامان والازدهار للبنان، على أمل ان يجتاز المرحلة الاقتصادية الصعبة بتكاتفه وتكاتف اهله كلبنانيين مقيمين ومغتربين في خدمة وطنهم واهلهم”.

Advertisements

اترك رد