توقيع مذكرة تفاهم لرعاية الطفولة المبكرة

المصدر: (بترا)
الإعلانات

وقع المجلس الوطني لشؤون الأسرة والجمعية الملكية للتوعية الصحية ومنظمة بلان انترناشونال، مذكرة تفاهم للبدء بتنفيذ مشروع “الخطوات الأولى الخطوة الكبرى” تستمر سنتين.
وتهدف المذكرة التي وقعها أمين عام المجلس الدكتور محمد مقدادي وعن الجمعية حنين عودة وعن بلان مديرة مكتبه في الأردن منى عباس، إلى تنمية ورعاية الطفولة المبكرة على المستوى الوطني من خلال القطاع الصحي، ودعم الفريق الوطني للطفولة المبكرة وما يقدم من انشطة في هذا المجال وتستمر .
وأوضح بيان صدر عن المجلس أن هذه الشراكة تنطلق من أهمية مرحلة الطفولة المبكرة انسجاماً مع الخطط الوطنية ومن ضمنها استراتيجية تنمية الموارد البشرية للأعوام 2015-2025 التي أفردت محوراً خاصاً لتنمية الطفولة المبكرة.
وقال البيان إن المشروع سينفذ من قبل منظمة بلان انترناشونال، والجمعية الملكية للتوعية الصحية، والمجلس الوطني لشؤون الأسرة، إضافة إلى المؤسسة البحثية (Ideas 42)، وبالتعاون مع وزارة الصحة.
وأكدت منى عباس أهمية هذه الشراكة في توحيد الجهود بما يخدم تنمية ورعاية الطفولة المبكرة بمنظورها الشمولي التكاملي باعتبارها أولوية وطنية مشيرة الى ان مذكرة التفاهم تهدف من خلال العمل مع الشركاء إلى تمكين الأمهات والآباء ومقدمي الرعاية لجعلهم أكثر استجابة لاحتياجات أطفالهم النمائية في هذه المرحلة العمرية الهامة من حياتهم .
وأشار مقدادي إلى أنه بموجب هذه المذكرة سيتم العمل على تطوير مؤشرات لتنمية الطفولة المبكرة في الأردن بحيث يصبح هناك توحيد في المعايير الكمية والنوعية للمؤشرات والتي تساعد في إعداد التقارير الوطنية ضمن نظام منهجي لجمع البيانات الوطنية والبحوث والتي ستكون مرجعية لإعداد دراسة حول وضع الطفولة في الأردن.
وقالت حنين عودة “إننا نطمح دائمًا للشراكات المثمرة و المشاريع التنموية والتي تساهم في ارساء قواعد الصحة والسلامة العامة لدى كافة فئات المجتمع الاردني. وأنا سعيدة بهذا المشروع والتعاون المشترك مع بلان انترناشونال والمجلس الوطني لشؤون الأسرة والمؤسسة البحثية (Ideas 42) تحت مظلة وزارة الصحة الأردنية.
وأضافت أن الجمعية تعي جيدًا مدى أهمية رعاية الطفولة المبكرة وتسعى لجعلها أولوية وطنية، لذلك نثق بقيمة هذا المشروع وبالشركاء القادرين على تحقيق رؤية هذا التعاون في دعم الأمهات والآباء ومقدمي الرعاية ليكونوا أكثر استجابة وتمكينًا لتنشئة الأطفال.
وبينت انه سيتم تطبيق برنامج تنمية ورعاية الطفولة المبكرة “من أهل إلى أهل” داخل مراكز الأمومة والطفولة وسيتم إعطاء الجلسات للأهل وأطفالهم، وطرح مواضيع تتعلق بالصحة والحماية والتعليم كما سيتم اعطاء للأطفال برنامج التربية المالية والاجتماعية وسيصل المشروع إلى ثمانية مراكز صحية.

Advertisements

اترك رد