“الهلال الأحمر” يوسع نطاق المستفيدين من مكرمة “أم الإمارات” من المير الرمضاني على الساحة السودانية

المصدر: وام

وسعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي نطاق المستفيدين من مكرمة ” أم الإمارات ” من المير الرمضاني على الساحة السودانية، وشرعت في توزيع المواد الغذائية على المستفيدين، وتسيير قوافل إغاثية من العاصمة إلى عدد من الولايات السودانية، بإشراف سفارة الدولة في الخرطوم.

وكانت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، الرئيسة الفخرية لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي “أم الإمارات”، قد وجهت مؤخرا بتقديم مساعدات إنسانية عاجلة للأشقاء في السودان، لتلبية الاحتياجات الرمضانية لآلاف الأسر في ولايات الخرطوم، وغرب دارفور، وشمال كردفان، وكسلا، ونهر النيل، والجزيرة والولاية الشمالية.

وأمرت سموها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بسرعة إيصال المساعدات لتوفير احتياجات الصائمين من المواد الضرورية والمستلزمات الرمضانية، وإيلاء عناية خاصة للأسر المتأثرة بالأوضاع الصحية الراهنة، وتعزيز قدرتها على مواجهة التحديات الإنسانية والاجتماعية والاقتصادية التي فرضتها ظروف جائحة “كوفيد-19”.

وتنفيذا لتوجيهات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك سيرت الهيئة جسرا جويا من ثلاث طائرات من أبوظبي إلى مطار الخرطوم تم خلاله نقل مئات الأطنان من المواد الغذائية الأساسية التي يحتاجها الصائمون في رمضان.

وانطلقت قوافل التوزيع أمس الأحد إلى عدد من الولايات السودانية أبرزها ولاية الجزيرة حيث تم التوزيع في عدد من مناطق الولاية أبرزها منطقة القريات، وفي ولاية كسلا يجري التوزيع حاليا في عدد من محلياتها، إلى جانب منطقة جاد الله في ولاية شمال كردفان.

وفي ولاية نهر النيل استفادت مئات الأسر في منطقة قندتو من المير الرمضاني، إضافة إلى عدد من المناطق الطرفية في ولاية الخرطوم خاصة القرى المحاذية لطريق شريان الشمال الذي يربط العاصمة بالولاية الشمالية.

وأكد سعادة حمد محمد حميد الجنيبي سفير الدولة لدى جمهورية السودان حرص السفارة على إيصال المير الرمضاني إلى الأسر المستحقة في مناطقها مهما بعدت المسافات، مشيدا بخطط توزيع المير الرمضاني في وقت وجيز تنفيذا لتوجيهات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك بسرعة توصيل المير الرمضاني لمستحقيه خلال شهر رمضان المبارك.

وأثنى سعادته على الجهود المخلصة والعمل الدؤوب من فرق العمل التي قامت بعمل جبار في زمن وجيز استجابة لتوجيهات سموها، مثمنا تعاون الولايات المستفيدة وكل الجهات التي كان لها دور مقدر في إنجاح هذا العمل التي تم في سلاسة ويسر.

وقال إن الاستجابة كانت فورية لتوجيهات سموها بجسر جوي من ثلاث طائرات اكتمل خلال يومين فقط حيث تم نقل مئات الأطنان من المساعدات الغذائية، مؤكدا أن الإمارات وقياداتها الرشيدة وشعبها تقف مع السودان الشقيق في كل الأحوال.

وعبر عدد من المستفيدين عن بالغ شكرهم وتقديرهم لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك ” أم الإمارات ” داعين لها بدوام الصحة والعافية وأن يتقبل الله عطاها ودعمها الكبير لأهل السودان.

هذا ويتواصل توزيع المير الرمضاني في عدد من المناطق بولاية الخرطوم وولاية كسلا بينما تم تخصيص دعم مقدر من المير الرمضاني إلى منطقة الجنينة في ولاية غرب دارفور.

Advertisements

اترك رد