“الزيد”: الإعلام يخدم قضايا المجتمع بنقل معاناة الناس وحشد الدعم للعمل الإنساني

المصدر: آركو

أكد مدير العلاقات العامة والإعلام في جمعية الهلال الأحمر الكويتي أ. خالد الزيد أهمية الإعلام ودوره في خدمة قضايا المجتمع من خلال نقل معاناة الناس وحشد الدعم لقضايا العمل الإنساني لا سيما في مناطق الكوارث والأزمات من أجل التدخل العاجل قبل تفاقم المعضلات الإنسانية؛ مشدّداً على أهمية وجود إعلام إنساني متخصص لإبراز المعاناة الإنسانية لتغطية الأنشطة الإغاثية.
وأشار “الزيد” في محاضرة تفاعلية نظمتها الأمانة العامة للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر ممثلة في مركز الاستشارات والتدريب والتطوع بالشراكة مع جمعية الهلال الأحمر الكويتي 5 مايو2021 بعنوان “الإعلام الإنساني” إلى أن انتشار وسائل الإعلام الجديد ومواقع التواصل الاجتماعي ساهم في فتح مساحة أوسع لقطاع العمل الخيري والإنساني للوصول إلى أكبر شريحة من المجتمع؛ وتعزيز الاستجابة للأزمات الإنسانية الملحّة بجمع التبرعات للمتضررين منها.
وأوضح أن جمعية الهلال الأحمر الكويتي أدركت مبكراً أهمية الإعلام في العمل الإنساني ليس فقط بنقل وإيصال معاناة المنكوبين ولكن أيضا بنقل الصورة المشرقة للعمل الانساني لدولة الكويت في إغاثة المحتاجين؛ لافتاً إلى أن جمعية الهلال الأحمر الكويتي أصدرت مجموعة من المطبوعات التي ساهمت في بث رسالة إعلامية تنقل صورة حقيقية عن العمل الخيري الكويتي.
ودعا “الزيد” إلى تنفيذ دورات تدريبية للمراسلين والصحفيين لمواكبة التطورات في العمل الميداني الإغاثي ونقل تغطيات إخبارية وتقارير متميزة عن أنشطة العمل الخيري؛ بالإضافة إلى توثيق العمل الإغاثي وتشكيل علاقات وروابط قوية ترقى إلى الشراكة بين المؤسسات الإعلامية وجمعيات العمل الخيري والإنساني وتنفيذ برامج وأنشطة مشتركة سواء في مجال الاعلام الانساني أو في مجال تدريب كوادر في المؤسسات الخيرية ونشر ثقافة العمل الخيري.
وسلط “الزيد” الضوء على الانتشار الكبير لوسائل التواصل الاجتماعي ومردودها الإيجابي في حشد الطاقات الإيجابية للمجتمع عبر المؤثرين لقدرتهم على التواصل مع أعداد كبيرة من الناس والتوعية حول أهمية توظيف هذه المهارات والطاقات الشابة في العمل الإعلامي والاستفادة منها لإغاثة اللاجئين والمحتاجين وتحقيق المنفعة الإيجابية وخدمة العمل الإنساني.
وأكد أ. الزيد على أهمية وجود مركز إعلام متخصص في إطار الأمانة العامة للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر؛ لتطوير الإعلام الإنساني؛ وإبراز العمل العربي المقدم من أعضاء المنظمة من الهيئات والجمعيات الوطنية العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر.
يُذكر أن هذه المحاضرة التفاعلية حضرها نحو 60 من منسوبي 12 جمعية وطنية عربية ؛ وتركزت محاورها على حقوق وواجبات الإعلامي الإنساني في الميدان؛ الاطلاع على تجارب الإعلاميين في الميدان؛ دور الجمعيات الوطنية في دعمهم؛ دعم الإعلام العام للإعلام الإنساني؛ ودور التصوير في دعم جهود العمل الإنساني.

Advertisements

اترك رد