مبادرات الكويت الإنسانية.. نموذج متميز للعمل الإغاثي والخيري

المصدر: كونا

واصلت دولة الكويت مبادراتها الإنسانية في مسعى للتخفيف من معاناة المحتاجين والمساهمة في دعمهم لتواصل بذلك تجسيد “نموذج متميز” في مجال العمل الإغاثي والخيري.

وفي هذا الإطار وزعت جمعية الهلال الأحمر الكويتي هدايا عينية على الأطفال الأيتام الفلسطينيين في غزة لرسم الابتسامة على وجوههم عقب العدوان الاسرائيلي األخير على القطاع.

وأشاد مدير معهد الأمل للأيتام بغزة إياد المصري في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية كونا بمبادرات دولة الكويت الطيبة لا سيما تقديم هدايا قيمة تتناسب مع الفئات العمرية لألطفال الفلسطينيين.

وقال المصري إن ممثلي الهلال الأحمر الكويتي قاموا بتوزيع هدايا على الأطفال الفلسطينيين لرسم البسمة على وجوههم والمساهمة في دعمهم ال سيما من الناحية النفسية.

وأوضح أنه “ليس غريبا على دولة الكويت دعم القضية الفلسطينية وأنها كانت سباقة في دعم الشعب الفلسطيني وأهل قطاع غزة ومسيرة معهد الأمل للأيتام وهي المؤسسة الإيوائية الوحيدة بغزة”.

وأضاف أن عدد الأطفال في المعهد يبلغ نحو 85 طفال دون سن ال18 عاما مشيرا إلى مساعدة نحو 10 الآف طفل مع أسرهم في مختلف محافظات قطاع غزة من خلال “تقديم خدمات صحية وإغاثية وتعليمية ودعم نفسي أو تمكين الأسرة”.

وتعرض عدد من منشآت ومباني معهد الأمل للتدمير بشكل كلي وأخرى بشكل جزئي خلال العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة الشهر الماضي الذي استمر 11 يوما.

Advertisements

اترك رد