اتفاقية وبروتوكول عمل بين أكاديمية القصور والإعلام الإنساني

اجتمع كل من المدير التنفيذي لمجموعة أكاديمية القصور للتعليم والتدريب مع الهيئة الإدارية لموقع الإعلام الإنساني الإخباري يوم أمس عبر تطبيق الــ (ZOOM ) وذلك لبحث سبل تعزيز وتطوير التعاون الثنائي بين الطرفين من خلال برم اتفاقية تفاهم وبروتوكول عمل للوصول إلى أرضية مشتركة تؤسس لعقد شراكة بينهما لتنفيذ مشاريع اجتماعية مشتركة.

حيث أكد الدكتور شادي الشواهين المدير التنفيذي لمجموعة أكاديمية القصور للتعليم والتدريب  خلال الاجتماع، أهمية تعزيز آفاق التعاون الاستراتيجي مع مؤسسات المجتمع المدني والتي تجمعها مع الأكاديمية علاقات وطيدة قائمة على خدمة المجتع وتنميته، وترسيخ مفهوم المسؤولية المجتمعية والتي تعتبر واحدةً من دعائم الحياة المجتمعية الهامة ووسيلة من وسائل تقدم المجتمعات، حيث تقاس قيمة الفرد في مجتمعه بمدى تحمله المسؤولية تجاه نفسه وتجاه الآخرين وأوضح أن هذه الاتفاقية تأتي استكمالاً للجهود المبذولة من قبل الطرفين للارتقاء بمستوى العلاقات الثنائية حيث علينا الخروج من الجانب والإطار النظري إلى الإطار العملي الواقعي.

وأضاف الدكتور حسام جابر رئيس مجلس الإدارة  في ” الإعلام الإنساني ”  أن مثل هذه الاجتماعات تأتي للتركز على أهمية التشاركية والتشبيك بين مختلف القطاعات ومنظمات المجتمع المدني، بهدف تطوير جهودها ودمجها لتحقيق نتائج إيجابية تنعكس على المجتمع وأفراده، وأنه من المهم والضروري البحث عن مشاريع ذات جدوى اجتماعية وتجنب التكرار وتحديد الفئة المستهدفة التي سيتم العمل معها مستقبلاً وفق خطة مدروسة.

من جانبها، ثمنت رئيس تحرير ” الإعلام الإنساني ” الدكتورة أريج النابلسي، التعاون الاستراتيجي بين الطرفين، والجهود المبذولة للتنسيق فيما بينهما حيث أن مثل هذه الشراكات ترسخ المسؤولية المجتمعية وتركز على الأفعال التي تقوم بها المؤسسات لتحمّل مسؤولية آثار أنشطتها على المجتمع ، بحيث تكون هذه الأفعال متماشية مع مصالح المجتمع والتنمية المستدامة، وأشارت إلى أن هذه المسؤولية المجتمعية تزرع الثقة المتبادلة بين مكونات المجتمع خاصة في ظل التحديات الاجتماعية والاقتصادية والسياسية التي نعيشها حالياً.

وتضمنت الاتفاقية التي تؤكدعلى ضرورة تبادل الخبرات والمعلومات التعاون في عدة مجالات كان أهمها العمل على تسليط الضوء على مشروع ” تهادوا تحابوا ” والذي جاء اقتداءً بالعائلة الهاشمية لدعمهم المستمر لذوي الاحتياجات الخاصة وإيمانهم بقدرتهم على التعلم والعمل والإنتاج، فانطلقت ” تهادوا تحابوا ”  كبذرة  بين مبادرة #معاً_نرتقي والتي أطلقتها أكاديمية القصور ومشروع مصعب للاكسسوارات، بهدف توعية المجتمع إلى طاقات وقدرات فئة متلازمة داون وعلى إمكانية دعم أسرهم مادياً إذا تم توجيه قدراتهم مهنياً وتدريبهم بالشكل الصحيح.

هذا وتضمنت الاتفاقية إطلاق برنامج ” ملهم ” وهو برنامج عمل متعلق أيضاً بفئة متلازمة داون ويأتي استكمالاً لمشروع تهادوا تحابوا ، حيث نوقشت خلال الاجتماع الطرق والآليات التي سيعمل عليها كل من الطرفين لتطوير هذا البرنامج  من خلال عدة أفكار تم طرحها ووضع جدول العمل الخاص بتنفيذها في القريب العاجل وسيتم الإفصاح عنها لاحقاً ضمن حملة إعلامية واسعة تبنتها الإعلام الإنساني.

هذا بالإضافة إلى العديد من المحاور والنقاط التي تم الاتفاق عليها بين الطرفين من ورش عمل ودورات تدريبية وزيارات عمل متخصصة.

Advertisements

اترك رد