العربي الاسلامي وصندوق الأمان لمستقبل الأيتام يجددان اتفاقية التعاون

المصدر: (بترا)

جدد البنك العربي الإسلامي الدولي وجمعية صندوق الأمان لمستقبل الأيتام اتفاقية التعاون بينهما، ولمدة أربعة اعوام تبدأ من العام الحالي وتنتهي 2024، بهدف كفالة عدد من الأيتام المتخرجين من مؤسسات الرعاية الاجتماعية بعد سن الثامنة عشرة ودعمهم لإكمال دراستهم الجامعية.
وأكد مدير عام البنك العربي الإسلامي الدولي، إياد العسلي، ان هذه الاتفاقية تتلاءم مع برنامج البنك للمسؤولية الاجتماعية وجهوده نحو تحقيق التنمية المجتمعية المستدامة والتي يولي البنك من خلالها أهمية للطلاب الايتام لتمكينهم من دخول سوق العمل وفتح آفاق واعدة لهم.
وأضاف أن هذه الاتفاقية تشكل استمراراً لتعاون البنك مع صندوق الامان لمستقبل الأيتام والذي بدأ في عام 2008 ، موضحا ان البنك خلال السنوات الماضية قام بتغطية نفقات التعليم الجامعي لعدد كبير من الشباب والشابات الأيتام في جميع أنحاء المملكة، وذلك من خلال توفير التعليم الأكاديمي والتدريب المهني والتقني لتأهيلهم ليكونوا جزءاً من مسيرة بناء وتطوير المجتمع.
بدورها، أشادت مدير عام الصندوق نور الحمود، بهذه الخطوة البناءة لما يمثله تجديد الاتفاقية من امتداد للتعاون المشترك بين الجمعية والبنك بما يحقق الاستقرار للشباب الأيتام ويوفر فرصا تعليمية متكافئة لهم، داعيةً القطاع الخاص للمساهمة الفاعلة بمثل هذه البرامج والاتفاقيات للعمل يداً بيد مع مؤسسات المجتمع المدني ومساندتها في إتمام مهامها السامية على أكمل وجه.
ويعمل صندوق الأمان لمستقبل الأيتام، إحدى مبادرات مؤسسة الملكة رانيا للتعليم والتنمية، على دعم الشباب والشابات الأيتام في جميع أنحاء المملكة من خلال توفير التعليم الأكاديمي والمهني ومصاريف المعيشة والتأمين الصحي، إضافة إلى خدمات الإرشاد والتوجيه وتطوير الذات وبناء القدرات على امتداد فترة الدراسة.

Advertisements

اترك رد