«بنك الطعام» المصري يشارك في أكبر قافلة غذائية بالتعاون مع صندوق تحيا مصر

يشارك بنك الطعام بالتعاون مع صندوق تحيا مصر في إطلاق أكبر قافلة غذائية تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية ، بإشراف وزارة التضامن الاجتماعي ضمن مبادرة «أبواب الخير» والتى سيتم من خلالها توزيع مليون كرتونة غذائية بالمحافظات.

ويساهم بنك الطعام المصري في قافلة “أبواب الخير” بعدد 250 ألف كرتونة أغذية ليصبح أكبر شريك بالحملة الرئاسية بعدد 125 “تريللا”، سيتم توزيعها في جميع محافظات الجمهورية، على الحالات الأكثر احتياجًا.

وتأتى مشاركة بنك الطعام المصري في القافلة ضمن أنشطته الرئيسية لرعاية الأسر الفقيرة فى القرى والمناطق النائية من خلال تفعيل خدمات لرفع المعاناة عن الفئات المهمشة.

وهي الفكرة التي تبناها البنك بإطلاق قوافل الخير والتي بدأت باستكشاف المناطق المستهدفة والقيام بالدراسات البحثية والدراسات المجتمعية.

وتنفيذ برامج الغذاء بالإضافة إلي الكساء والصحة والأنشطة التعليمية والتوعوية والخدمية بالقرى إلى مستوى يليق بحياة آدمية كريمة لهم.

وقال محسن سرحان الرئيس التنفيذي لبنك الطعام المصرى، إن مشاركة بنك الطعام في هذه القافلة والتعاون مع صندوق تحيا مصر يأتي في إطار دعم توجهات الدولة المصرية ضمن الاهتمامات التي يوليها الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بالأسر الأكثر احتياجا.

وذلك من أجل توفير حياة كريمة لهم تليق باسم مصر وبالجمهورية الجديدة التي تؤسس لها الدولة المصرية بكافة قطاعاتها وعلى رأسها القيادة السياسية.

موضحا أن المشاركة تعزز من جهود بنك الطعام المصرى المجتمعية خاصة مع صندوق تحيا مصر، لتنفيذ مشروعات قومية تنموية تهدف إلى وضع حلول جذرية للقضايا والظواهر الاجتماعية التي تؤرق حياة فئات كبيرة من المصريين.

مما يمكن البنك من تنفيذ استراتيجيته للتنمية المستدامة، من خلال الدور المجتمعي الذي يقوم به من خلال قوافل الخير لتوفير الحلول الغذائية للفئات الأكثر احتياجا.

وأضاف سرحان أنه للمرة الثانية علي التوالي يشارك بنك الطعام المصري تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسى في قافلة “نتشارك من أجل إنسانية “لدعم الأسر الأولى بالرعاية والتي نظمها صندوق تحيا مصر بإشراف وزارة التضامن الاجتماعي خلال العام الماضي.

وتم توجيه القافلة للقرى الأكثر احتياجا بعدة محافظات، تنفيذا لتوجيهات الرئيس بتوفير الدعم اللازم لمحدودي الدخل والأولى بالرعاية، على مستوى عدد كبير من المحافظات.

وساهم البنك في توزيع 200 ألف كرتونة يتم توزيعهم كدواجن مجمدة وأيضاً كوجبات جاهزة، بالتنسيق مع صندوق تحيا مصر طبقاً لقاعدة البيانات الخاصة ببنك الطعام على مستوى محافظات الجمهورية.

يذكر أن بنك الطعام المصري قام بإطلاق عدة قوافل خلال الفترة الأخيرة ، لتوفير احتياجات الأسر المستحقة فى القرى الأكثر فقرا، منها قافلة إلى حلايب وشلاتين ومرسى علم حيث تم خلالها توزيع 9000 كرتونة.

بالإضافة إلي أنه تم تنفيذ قافلة إغاثة لمحافظة الفيوم بقرية الخضر وقرية موسى وتم خلالها توزيع 800 كرتونة بالتعاون مع الهلال الأحمر بحضور محافظ الفيوم.

وتم أيضا توزيع 300 كرتونة بقرية الغرق بمحافظة الفيوم بالتعاون مع جامعة الأزهر، تحت رعاية الإمام الأكبر شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب.

كما شارك بنك الطعام في مبادرة كلنا واحد «معك فى قريتك» تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسى ، حيث تم إطلاق القافلة بالتعاون مع وزارة الداخلية لمحافظات الأقصر وأسوان والبحر الأحمر، وتم خلالها توزيع 2,750 كرتونة غذائية على الأسر المستحقة.

يعمل بنك الطعام المصري تحت شعار” الغذاء دواء”، مستهدفا توفير الاحتياجات الأساسية من الغذاء، التي تحقق قيمة غذائية عالية، تنعكس على صحة المواطنين وبالتالي إتاحة حياة صحية متكاملة، تزيد من قدراتهم على المشاركة الفعالة في المجتمع.

Advertisements

اترك رد