مناقشة التنسيق بين هيئة مشاريع مياه الريف واليونيسف بصنعاء

ناقش اجتماع بصنعاء يوم أمس الأحد، ضم رئيس الهيئة العامة لمشاريع مياه الريف محمد الوادعي، ورئيس قسم المياه والإصحاح البيئي بمنظمة اليونيسف دومينيك بورتد، آلية التنسيق بين الهيئة واليونيسف لدعم مشاريع مياه الريف.

واستعرض الاجتماع الذي ضم وكلاء ومدراء العموم بالهيئة والمختصين في مكتب الهيئة بصنعاء ومختصي المياه بمكتب اليونيسف، نبذة شاملة عن الهيئة العامة لمشاريع مياه الريف والآلية والهيكل التنظيمي لها.

وتطرق الاجتماع إلى الجوانب المتصلة بخطط مشتروات لعدد من وحدات الضخ التجريبية، وتأهيل مختبر فحص المياه التابع للهيئة وكذا مشتروات عدد من مكونات مشاريع المياه ودراسات مشاريع الإصحاح البيئي بالتزامن مع مشاريع المياه.

وأكد رئيس هيئة مشاريع مياه الريف، الحرص على تعزيز التنسيق مع اليونيسف لدعم مشاريع مياه الريف، بما يخفف من معاناة المواطنين في ظل استمرار العدوان والحصار.

فيما أكد رئيس قسم المياه في اليونيسف، الاستعداد لدعم المنظمة لمشاريع مياه الريف، وبما يسهم في تحسين مشاريع المياه في اليمن.

بدوره أكد مدير عام وحدة طوارئ المياه والإصحاح البيئي عادل بادر، أهمية مواصلة دعم اليونيسف لمشاريع المياه والإصحاح البيئي، خاصة ما يتعلق بمواجهة الأعمال الطارئة، بما يتواكب مع الوضع الراهن الذي تمر به البلاد.

Advertisements

اترك رد